___ غرائب :
توفي صباح أمس الأحد الموافق 27 من فبراير عام 2017 والد لاعب الكرة الشهير محمد أبو تريكة بعد معاناة مع المرض وبعد قيامه بإجراء عملية قلب مفتوح بمستشفى المعلمين ، وقد تشيع جنازته إلى مثواه الأخير من مسجد أبو سنة في ناهية  بالأمس في غياب حضورابنه ، حيث ما زال بالدولة القطرية بعد أن تم ادراج اسمه ضمن قائمة الإرهاب، ومنذ الأمس وقد انهالت العديد من التعازي لنجم الكرة أبو تريكة في وفاة والده سواء عبر الصحافة أو الغعلام او عبر مواقع التواصل الإجتماعي وقد نعاه الفنان احمد السقا بكلمات مؤئرة
نعى الفنان أحمد السقا خلال تدوينة عبر حسابه الرسمي عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر ناعيا اللاعب المصري محمد أبو تريكة في وفاة والده قائلا:” البقاء لله


وتجدر الإشارة أن أبو تريكة قد أعلن  بالأمس أنه سيغادر قطرويتوجه إلى القاهرة على الطائرة بعد منتصف الليل ليستقبل عزاء والده وطالب من أشقائه عدم دفن والده غلا بعد حضوره حتى ينظرإليه نظرة الوداع الاخيرة فبل دفنه، إلا أنه لم يتمكن من الحضور وبالفعل تم دفن والده بالأمس ؟،فقد نصحه البعض بضرورة البقاء بقطر أو الذهاب للسعودية لعمل عمرة له خوفا من إلقاء القبض عليه فور وصوله للقاهرة ، ولم يصل إلى القاهرة حتى الأن رغم إعلان بعض المصادر بوزارة الداخلية انه لا يوجد أي قرار بأي أجراء قانوني ضد أبو تريكة في حال رجوعه إلى مصر ولم يصدر حتى الآن قرار بالقبض عليه.

0 التعليقات:

Post a Comment