___ غرائب :
 بعد وفاة الشقيقتان تحذير قوي لجميع الأسر المصرية .واقعة مأساوية هزت مركز مينا القمح
في واقعة مأساوية هزت مركز منيا القمح التابع لمحافظة الشرقية اليوم السبت منذ قليل، حيث لفظتا طفلتان شقيقتان أنفاسهما الأخيرة داخل الحمام، وعلى الفور تم الدفع برجال الشرطة وسارة الإسعاف لنقل الجثتين لأقرب مشرحة لحين استخراج تصريح الدفن. وفاة مريم وفريدة منذ قليل بمركز مينا القمح     حيث تلقى مدير أمن الشرقية اللواء ” رضا طبلية” إخطاراً من مدير مباحث المحافظة يفيد بقيام ” محمد عبد السيد” المقيم بقرية ” شلشمون” التابعة لمركز مينا القمح بمحافظة الشرقية، بوفاة نجلتيه ” مرام 5سنوات” وفريدة 4 سنوات أثناء استحمامهما، حيث تسرب الغاز من السخان.     وأكد من خلال البلاغ أنه لا يتهم أحد مستبعداً الشبه الجنائية، وتم تحرير محضر رقم 382 إداري مينا القمح بالواقعة وإحالته للنيابة العامة للتحقيق والتصريح بالدفن.