___ غرائب :
حسام حسن أو “العميد” هو رمز من رموز النادي الأهلي الذي لا يمكن إنكار بصمته في تاريخ الأهلي، و دوره الكبير في تحقيق البطولات عربيا و أفريقيا كما أن له دورا هاما في نادي الزمالك أيضا ولذلك استطاع العميد أن يكون واحدا من أهم رموز الكرة المصرية، ولكن كانت و مازالت تعليقات العميد هي المصدر الذي يقلل من رصيده في داخل قلوب جماهير الكرة ، كانت آخرها تصريحاته التي أطلقها عقب مباراة السوبر الأخيرة و التي أقيمت في مدينة العين بدولة الإمارات العربية المتحدة بين النادي الأهلي و نادي المصري و انتهت بفوز الأهلي بهدف نظيف، والتي أغضبت جماهير الأهلي والزمالك على السواء .
تصريحات حسام حسن عقب مباراة السوبر بين الأهلي و المصري
عقب انتهاء مباراة السوبر شغلت تصريحات العميد حسام حسن الرأي العام، و التي كانت أولها ضد النادي الأهلي و طالت رمزا من أهم رموز النادي و هو الكابتن محمود الخطيب مما جعل جماهير النادي تنتفض خاصة و أن جماهير الأهلي ترفض الإساءة لأي رمز من رموزها، حيث صرح العميد قائلا:
     “لقد حققت بطولات للأهلى أفضل من رئيس النادى الحالى، فى إشارة لمحمود الخطيب، ونجحت فى إنعاش خزينة الأهلى بملايين الجنيهات عند احترافى فى سويسرا”.
ولم يقف العميد عند هذا الحد بل انتقل إلى مهاجمة نادي الزمالك حيث أشار في حديثه إلى هزيمة الزمالك الأخيرة من الأهلي بثلاثة أهداف نظيفة، عندما علق العميد قائلا:
    “لم أخسر من الأهلى بالثلاثة مثلما حدث مع الزمالك”
وفي أول تعليق لرئيس نادي الزمالك المستشار مرتضى منصور بعد تصريحات حسام حسن، أكد رئيس الزمالك أن حسام حسن لا يصلح لقيادة و تدريب أي نادي، كما أن نتائج الأندية التي تولى حسام تدريبها تؤكد صدق ما قاله، هذا بالإضافة إلى ان رصيده لا يحتوي على أي من الإنجازات و البطولات، كما وصفه بأنه شخص ناكر للجميل نظرا لكون نادي الزمالك له فضل كبير عليه، و هو دائما يغازل النادي أملا في العودة لتدريب النادي و هو ما لم يسمح به أبدا.
ويكمل مرتضى منصور أنه قد ساعد حسام حسن على النفاذ من السجن من قبل، كما أنقذه قبل ذلك بالإنضمام للزمالك بعد أن طرده النادي المنافس على حد تعبير مرتضى منصور، وأشار إلى رد فعل جماهير النادي المصري بعد هزيمة ناديها وخسارة الكأس.
جدير بالذكر أن حسام حسن قد تعمد الهجوم على جمهور الزمالك من قبل عندما قام بعد انتهاء النادي المصري مع الزمالك بالتوجه إلى الجماهير و رفع قميص الأهلي أمامهم ثم قميص المصري، في إشارة منه لحبه للأهلي و المصري.